الخميس، 10 مارس، 2011

ربما عشقا أتاك


بسم الله الرحمن الرحيم










ياليالي العمر
لآزآلت بقاياكِ هناك
"عطراً" و"تذكاراً"
يُزاورُ في ممرات المدينه..
في صباح الشوق ارسم
ضحكتي ظلاً علاك
وفي مساء الورد اقطفُ
"نبض قلبك"ياسمينه..
وفي ليالي الأُنس
آنس
بإبتساماتِ رضاك
وفي ليالي الحزن
تصبح نبرتك
نبره حزينه..
لست اعلم مادهاني
ولست اعلم مادهاك
كل ماأعلمه اني
اعشق الماضي وسنينه..
لست اعلم
سر شوقي
ربما!!عشقاً أتاك
وربما قلباً أحبك
في ليالي العاشقينا..
آهـ من ذكرى توآلت
عانقت وصل مداك
وآهـ من نبضٍ يراود
صورتك
في كل حينا..












بقلمي آنـاا"ورود الشتاء
والله لااحلل من ينسبهآ لنفسه..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق